الخميس، مايو 07، 2015

عُنُقْ !








 (1)

هكذا عبرتُ آيار


حاملاً معي كلّ الأفُقْ

عندما؛

قبّلتُ ذلك العُنُقْ !


 (2)

 قيثارة و قرطبة

نهدكِ المتمادي في الأبيض

يرتّق هزائمي

و .. يقرأ معي صوت الطبيعة

في الليل !


(3)

أخبريني عن الدانتيل

عندما يستدير عليكِ

و يبهرُ الفَلَكْ !


(4)

اسمُكِ يجعل الليل وديعاً

فأتركُ نافذة البيت الكبيرة 

مُشْرَعة

تعبرينْ؛

فكأنك نهدكِ ساقيةٌ

و بطنَكِ مَزرعة !



0 التعليقات: