الأربعاء، سبتمبر 04، 2013

أحجار على رقعة الشطرنج | وليام غاي كار









ولا شك أن كثيراً من الناس سيتساءلون و لكن كيف يمكن للشيطان أن

يبث الأفكار الإلحادية و الأفكار الشريرة الأخرى في عقول الناس؟ والجواب

على هذا السؤال هو : إذا كان باستطاعة البشر إقامة محطات الإذاعة و

التلفزة التي يستطيع المرء بواسطتها التأثير على ملايين الناس عن طريق 

إذاعة حول أي موضوع من المواضيع على هذه الموجات الأثيرية، فلماذا 

لا تستطيع قوى الشر، و هي قوى سماوية روحية، أن تبث رسائلها إلينا؟

لا يستطيع أي مختص في شئون الدماغ نكران أنه تم اكتشاف نوع من 

الأجهزة المستقبلة في دماغ الإنسان . وفي كل ساعة من كل يوم نسمع

بعض الناس يقولون " لقد أُلهمت فعل ذلك " أو لقد " أغريت بفعل ذاك "

و على هذا فلابد من أن الأفكار صالحة كانت أم شريرة قد نشأت في مكانٍ

ما ، في " أصل " ما حيث انتقلت من هناك إلى دماغ الإنسان . ومالجسم

إلا الوسيلة التي تضع موضع التنفيذ تلك الأفكار الصالحة أو الشريرة و

التي تسيطر على كيان الإنسان .





0 التعليقات: