الأحد، أبريل 21، 2013

Mario Kirlis - awal suhur








احتمالات الفرح ممكنة ، و اليقين أول الليل غيره عند آخره ، و إن

 للنساء طعمٌ عظيم و إن الحرية هبةٌ كبرى .. أنا صاحب نظرية عُليا في

 الحياة و الراحةُ هي مطلبي الأول  يجتمعُ بي ماردٌ و طفل الفطرة ،

وأسعى .. أسعى كثيراً !

,

/ معزوفة تُحفة ! /








الاثنين، أبريل 08، 2013

الإسفنج مبلولٌ من تحتي !







من أين سأعبر من أزماتي المتصاعدة الإيقاع ، مسدودةٌ

جهات الشمس، و لا أجد سوى عباءتكِ ذات الرائحة 

الجميلة حتى أبالي بما تبقى من حياتي النهريّة ، إني 

أعرف معنى أن أعيش الملل ذاته لعشر سنواتٍ كاملة 

أعرف معنى السماء المفقودة ، و أعرف أني أكره آخر

الحظ و أوله؛ لأنه يعتبرني وسطياً ، و الوسطية في 

الحظ ليست مجدية .. ليست مُجدية !

أتذلل لخدٍّ أبيض و أقاوم من يومين كل الرغبات المستحيلة .

الأفكار أيضاً منها ما هو قديم ، و ماهو جديد ، و الأفكار 

تدخل نطاق التصنيف الحي : أفكارٌ فقارية ، أفكار لا فقارية 

أفكارٌ تلد / أخرى تبيض/  و أفكار تطير / أو تمشي/

أو تزحف .

حان وقت اختيار قطعة موسيقية مناسبة ل Michael Nyman

تزعج الفيروسات الملعونة التي تملأ حلقي ،

إنني من التائبين ، إلا أني ما زلتُ في بطن الحوت !





الأربعاء، أبريل 03، 2013

السّرو لا ينام في مدينتي






صُبّي الزُّمُرّدَ على انتظاري 

فلأني أفقهُ في عينيكِ 

الوجودَ/ لا أعاني

و تُكسَرُ آخر شموع القلق

مرتفعان تحت الموسيقى ،

أول البوق فمُكِ/

فمُكِ الزمُرّد .

و تجري الثواني في دمي إلى 

حشرها .

في زمن الأوبئة، أسعى

إلى الفردوس مشياً

و أجدُ الله في رائحة

السّرو !