السبت، سبتمبر 22، 2012

أيلول الذي لا يبقى










على كفّي الأغنية

و السما أختُ هذي النافذة

يطلعُ صُبْحٌ

يكبرُ صُبْحٌ

نهدُ امرأتي لا يضحك

يا أيلولُ صديقي،

يا أيلول صديقتي :

تعطّلت الأحزانُ الفائتة !

...
...


نعجزُ عن الكتابة ، نعجزُ عن الحياة ، يمرقُ الشبقُ على الوسادة الطريّة ، يأكلُ نومكَ

ولا يبقى طويلا، المرأةُ الحصادُ الكبير ، المرأةُ البيضاء .. بطنها جبنةٌ و عسل ،

و أيلول لا يبقى ، أنا أبقى .. إلى الآن !