الاثنين، مارس 26، 2012

حرارة ,







تُثْمرُ الخُطَى بلحاً ، يا عِفْريتة

النهدُ تعويذةٌ

و أنا مسكين .

............... مسكين |

" طالعة من بيت أبوكي "

في هذا اليوم

نسيتُ أن أسكرْ

أكلتُ " ساندويتش جبنة "

و لحستُ مِلْعقتيْ تين .

المسافةُ بيننا قصيرة

أقصرُ من حمامتين،

تَبّ نهداكِ كيف جعلتيها

ميداناً و اثنينِ

و ثلاثةَ ميادين !!!

طار وزني

من شامةٍ على الخدِّ

فلما ذهبتْ / رمقتُها

كان على العَجْزِ نسراً

يحطُّ على سِرْبِ الحساسين ।



0 التعليقات: