الأحد، فبراير 12، 2012

وحدُن /







لحظةٌ من الأبديّة،
تاريخٌ للصوتِ في
كبدي ،
في عُرْف النّخيل
في القهوة البربريّة .
و لا موت لي/
لا حياة .

0 التعليقات: