الثلاثاء، يونيو 15، 2010

قصة الأمس .. أم كلثوم











كنت لى أيام كان الحب لى
أمل الدنيا ودنيا أملى
حين غنيّتك لحن الغزل ِ
بين أفراح الغرام الأول ِ

وعدتنى أن لا يكون الهوى
ما بيننا إلا الرضا والصفاء
وقلت لي إن عذاب النوى
بُشْرى توافينا بقرب اللقاء

ثم أخلفت وعودا
طاب فيها خاطرى
هل توسمت جديدا
فى غرام ٍ ناضر ِ


كان عندى وليس بعدك عندى
نعمة من تصوراتى ووجدى
ياترى ما تقول روحك بعدى
فى ابتعادى وكبريائى وزُهْدى

عش كما تهوى قريباً أوبعيدا
حسب أيامى جراحاً
ونواحاً ووعودا
وليالياً ضياعاً
وجحودا
ولقاءً ورجاءً ( ووداعاً )
يترك القلب وحيدا

قصة الأمس أناجيها وأحلام غدى
وأمانٍ حسانٍ رقصت فى معبدى
وجراحاً مشعلاتٍ نارها فى مرقدى
وسحابات خيال دائم كالأبد ِ

كلمات / أحمد فتحي
ألحان / رياض السنباطي



حمّل من هنا





2 التعليقات:

غير معرف يقول...

جبروتها قوي !!
الكلام غير الواقع تماماً
شكراً مشاوير

خبّرني العندليب يقول...

أوافقك الكلام غير الواقع :)