الاثنين، مايو 10، 2010

و تَبْقين ..







هَلْ أشْرُد ُ ،
و عُصْفور ٌ يَنْقُر ُ حُشَاشتي !
وفيك أرْتَجي عَرَارا ً
و فيئا ً طيّبا ً ،
لا حُسْن َ يعلو حُسْنَك ِ
قولي : سلاما ً ،
مُدّي كَفَّك ِ /
قدّسيني ،
واصْعدي مِحْرابا ً في عُمْق ِ الجوَى ،
صَيْفُك ِ لا يَغْفو ،
يقفز ُ مع َ الأيَائل ِ فوق
عُشْب ِ الغِوَايَة !
قولي : غراماً ،
يُقِر ُّ نَهْدُك ِ أنّك ِ لي ،
لا تستأذني للدخول ؛
كُل ُّ ما هنا يناديك ِ
ويعتريه ِ صبَابة ٌ ،
فاخْلَعي نعليك ِ
و حومي يا أنثى المدائن !!

2 التعليقات:

غير معرف يقول...

جميل يا صدقي؛


:)

أماني,,

خبّرني العندليب يقول...

..

السّعد ُ لك ِ