الجمعة، أبريل 30، 2010

صيّاد في خُص / عبد الحكيم حيدر










الحكاية ُ مُبْهمَة ، هكذا رأيْتُها ،

وعثرات ٌ عديدة للوصول ِ إلى المعنى !

لكنّي استشعرت ُ وجودَ الشخصيّة بقوّتها وضعفها ، و بما يعترم ُ في

أحشائها ..

ووجدتُّني أُجيد ُ التخيّل ،

فكان الوجه ُ يتراءى لي كما يريد ُ صاحب القصّة ِ تماما ً !

لمست ُ صِدْق الرغبة

وحِدّة النزوة ،

ولمست ُ تجاعيد َ الزّمن ِ السّليط ِ على الورق !

..

عبد الحكيم حيدر في مجموعته ِ القصصيّة :

صيّاد في خُص

..

في الصورة ِ هنا نجد ُ إهداء الكاتب على الصفحة الأولى من كتابه

إلى الأديب الفلسطيني ّ / أحمد عمر شاهين





1 التعليقات:

احمد صلاح يقول...

قصة جميله يا فنان انته مبدع رائع انا معجب بكلماتك اسمى النقاش المحترع احمد صلاح حيدر