الثلاثاء، يوليو 28، 2009

خَشْخَشَة ُ وَقـْت







يَقرو انتفاضَة َ عُزْلِه ِ؛
علّه ُ يستغيث !
يَمْحَق ُ آثار َ شفتيْه ِ في صَحْراء ِ مُجْنِهِ !!!
ويرنو لظِل ِّ صَخْرة ٍ
يسجُد ُ تَحْتهَا ..
هل يستسلم ُ لبهجة ِ السّراب ِ الواهمة ؟!!
عَطَس َ ..
فخرجت من أنْفِه ِ
غَيْمة ٌ مذعورة ،
امّحتْ في ثوان ٍ ..
فأطرق َ . يُلوّن ُ الرّملَ الحارق َ بعرقه ِ !!!
مُهْترئ ٌ هو الزّمن ُ في ساعتهِ الصّدئة ..
فإذا ما أرد َ نشوة ً
شم َّ إبطيْه ِ
ونظر َ إلى السّقف ِ
جَذِلا !!!!
هو لا يريد ُ غير سُرّة ِ حبيبته ِ نبعا ً ،
وتكفيه ِ من كل حقول ِ الزّهر ِ
زهرتان .. يغطّي بهما حلمتيها !!
كان منذ سنين علّق َ في ذاكرته ِ
شجرة َ بتولا /
قرميدا ً أحمرا ً /
جدولا ً صغيرا ً /
وعلا ً جميلا ً /
وثديي امرأة ٍ دمشقيّة ؛
يرسم ُ عليهما حارة ً ..
ونافورة ماء !!!!
...
ما عساها الذُّبالة ُ فاعلة ؛
زُجَاج ُ النّافذة ِ مكسور ٌ ..
والرّيح ُ هوجاء !
أفهل أعتاد ُ الظلام ؟!
أم أنتظر ُ أن تهبني السماء ُ نجما ً
يبدّد ُ ستار َ العتمة ..
وحبيبتي هل استخلصت براعم َ
الزّنابق ِ من الرّبوة ِ البعيدة ..
أم لا تزال ُ تلاحق ُ حنظلة َ
في كُل ِّ رَسْم ٍ ثوري ّ !!!
رُفِع َ الآذان ُ ؛
يا سهام ُ فتوضّئي !!!
...
يُعربْد ُ اللحن ُ في أذنيه
و حشى أظافره ُ مللا ً !
" هل تطهين معي؟!
يروقني أن تتعرقي أمام فرن ٍ ساخن !!"
وهل يتسنّى لي اجتياز َ الصّمت ِ
فأنضو من الجدار ِ الأبكم ِ
بعض كليمات ٍ ؛
أرطّب ُ بها لساني !!
ثبتت الرؤية ُ
يا سهام ُ فامتثلي !!!
...
والصّخَب ُ يحوّم ُ بين ضفتيه
قارب ٌ من حيرة ٍ
يطفو فوق نهر ٍ من لُجّة ِ غياب !!
اقترب َ موسِم ُ الرّمْن ِ يا سهام
وذراعي كليلة ٌ
للأرض ِ هذا القطف ُ ..
وفي العام ِ القادم ِ .. قَطْفُنَا !!






3 التعليقات:

moh'd يقول...

أرئ أحرف تستيقظ مبكراً لتشاهد عيني سهام ، يا حظَكِ ...

تشبث بالقلم وسهام ، لتكن أجمل ...

عـــــــــــــــروبة يقول...

جئت باحثة عن ذاك الذي يريد واحدة كاسوارتنا ..

خيل الي انك ستحتاجها لترتبط بحلمك أكثر .. ولكي لا يضيع كما ضاعت أحلام كثيرة..!
ولكن عندما جئت فوجئت بأنك تودها لتضعها في يد احدى الحسناوات اللواتي ملأن الزاوية اليسرى من هذه المساحة ..

لكَ مني كل الأسف ..مرادُكَ ليس معنا

سقطَ سَهْواً يقول...

جلوكوز ،

لعينيك َ ود


..

خائبة أنتِ يا عروبة إن ظننتِ لحظة أني بحثت عنه بينك / ن / م !!

" تحت الشجر ياوهيبة "

أنا أعتبرها من روائع الأبنودي
ماذا عنكِ :> !!